New Page 1

  البحث المتقدم   الصفحة الرئيسية


  عسكرة

العربي  

  Militarization

الأنكليزي  

  militarization

الفرنسي  

  العسكرة: أي توجيه اقتصاد بلدٍ ما نحو الانتاج العسكري (WBG). ما يدفع الدول الى الاقتصاد، ليس انخفاض معدل الأرباح الذي قد يُعَوَّض عنه بالعائدات من الخارج، إنما حاجة الشركات الرأسمالية إلى مصدر آمن يضمن تدفق الموارد الطبيعية. تهتم الشركات الرأسمالية بحماية استثماراتها في الخارج، وهي بالتالي بحاجة إلى قوة عسكرية في الداخل وفي الخارج. ويستفيد العمال في المجتمعات الرأسمالية، هم أيضاً، من توفّر قوة عسكرية ضخمة، رغم أنهم لا يستفيدون من الاستثمارات في الخارج. لأنه وفي غياب تلك النفقات العسكرية كما يقول بول بارن، عالم الاقتصاد في جامعة ستانفورد، سيكون هناك كساد عظيم وبطالة بشكل واسع في البلدان الرأسمالية. وعلاوة على تجنب البطالة، يستفيد العاملون مباشرة من النفقات العسكرية. ولذلك فإن وجود الديمقراطية في العالم الرأسمالي لا يمنع وجود الإمبريالية الى جانبها، لأن عدداً كبيراً من الناخبين في ذلك العالم يرى أن الإمبريالية تخدم مصالحهم. يعتبر بعض العلماء أنه من مصلحة الدول المتقدمة الرأسمالية أن تبقي تدفق المواد الأولية من البلدان النامية مستمراً، وأن النمو الصناعي داخل هذه البلدان سيضرّ بهذه الأهداف، لأن إنتاج الصناعات المحلية سينافس المستورد منها، وستتطلب هذه الصناعات المواد الأولية المحلية. هذه العناصر مجتمعة، مع مصالح بعض الإقطاعيين المحليين الذي قد يتضررون من المطالبة بإعادة توزيع الأراضي لخدمة مجتمع محلي صناعي، إضافةً الى بعض الرأسماليين من التجار الذين لا يريدون منافسة جديدة، تؤدي بالتنمية إلى تحالف بين المستثمرين الأجانب مدعومين من حكوماتهم والإقطاعيين والرأسماليين المحليين لإبقاء حكومة في السلطة لا تفعل الكثير لإعلاء شأن التنمية. (جيليس، 32 ـ 33).

شرح  

  BACK

 
 
New Page 1